الموضوع: ليلة القدر ....
عرض مشاركة واحدة
قديم 2013-08-01, 03:29 PM   #1
عنقاء الباطن



الصورة الرمزية تاج ميططرون
تاج ميططرون غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : اليوم (07:59 PM)
 المشاركات : 2,808 [ + ]
 التقييم :  3477
لوني المفضل : Firebrick
Mentioned: 2 Post(s)
Tagged: 84 Thread(s)
افتراضي ليلة القدر ....



بسم الله الرحمن الرحيم
سلام قولا من رب رحيم
سبحان الله في علاه
ثبت علميا أن الأرض ينزل عليها في اليوم ألواحد من 10آلاف الى 20 ألف شهاب من العشاء الى الفجر
غير أن ليلة القدر لاينزل أي شعاع ومن يعلم بذلك ؟
وكالة ناسا الأمريكيه حيث انهم يعلمون بهذه الحقيقة منذ 10 أعوام وأخفوها حتى لا يعتنق الأمريكين الاسلام وغيرهم
الموضوع الأصلى من هنا:http://www.3nqa2.me/vb/showthread.php?t=2343

حيث أن الأرض في ليله من الليالي العشر الاواخر من رمضان لا تضرب بأي نجم " سلام هي حتى مطلع الفجر "
منقول من لقاء مع رئيس المجمع العلمي لهيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة .
حقائق من ناسا تثبت روعه ليله القدر واخفته عن الناس حتى لا يسلم العالم
كارنار هو من اعظم علماء الفضاء، لم يتمالك نفسه عندما قاده علمه إلى شاهد جديد هواؤه، في الفضاء ليبلغه أن الإسلام هو دين الحق، وذلك عندما أثبت أن الأشعة الكونية بالغلاف الجوي بالأرض أخطر بكثير من الاشعة النووية، وأنه لا يمكن تجاوز هذه الأشعة من قبل المركبات الفضائية إذ تتعرض للحرق، إلا عن طريق نافذة واحدة في هذا الغلاف، الذي تم اكتشافه تحت مسمى شباك "وان ألان"، ليكتشف كارنر بعد ذلك أنه لم يأت بجديد، فالباب ذاته مسجل في كتاب المسلمين، في قوله تعالى: " (وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَاباً مِنَ السَّمَاءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُونَ، لَقَالُوا إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَسْحُورُونَ)، ليعلن إسلامه على الفور مضحياً بوظيفته في وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا".ظل كارنر يواصل رحلته الاستكشافية .وقال الدكتور عبد الباسط إن أغنياء العرب كلهم مقصرون في نشر الإسلام، موضحا أن إثبات ليلة القدر ومعجزتها يمكن نشره على العالم، حيث ورد حديث لرسول الله عن ليلة القدر ( ليلة القدر ليلة بلجاء -لا حر ولا برد- لا تضرب فيها الأرض بنجم، صبيحتها تخرج الشمس بلا شعاع، وكأنها ضوء القمر ) .. جلّت قدرتُهُ سبحانهُ سبحانه .


gdgm hgr]v >>>> gdgm



 
 توقيع : تاج ميططرون

هنا نبض باق بقاء الكون
ليرسل هذا الودق من بعد فنائي
سيول تستنير بها آفاق وآفاق
لقلوب تستبشر علها تتيقن
بالتأمل فيها
لـ تُدرك مالم يُدرَك


رد مع اقتباس