عرض مشاركة واحدة
قديم 2013-06-17, 08:11 PM   #1
:: مريد نشيط ::


الصورة الرمزية صالح الفطناسي
صالح الفطناسي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 العمر : 47
 أخر زيارة : 2017-03-07 (09:44 PM)
 المشاركات : 111 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
Mentioned: 0 Post(s)
Tagged: 0 Thread(s)
Icon41 الشخصية الروحانية



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

اخترت لكم تعريف الشخصية الروحانية كي يسهل لنا تفهمها ولا يكون في الامر غموض وشوائب واليكم الموضوع علا وعسى يعجبكم
من هو الروحاني ؟

الرجل الروحاني هو من يمتلك موهبة روحانية ، هذه الموهبة تمنح من الله منذ الولادة وقد خلق الله الناس أطواراً فهذا تراه ذكياً وذاك غبياً وهذا يملك الحاسة السادسة وذاك لا يملكها وهذا يولد كامل الأعضاء والآخر عكس ذلك وهكذا.

فسبحان الله عز وجل يضع سره في أضعف خلقه والمثل يقول ( إنّ كل ذي عاهة جبار ) والروحاني لا ترى له نمطاً معيناً من الحياة فأحياناً تراه في حزن وذهول ، بدون أي سبب ظاهر وأحياناً تراه عكس ذلك فرحاً مبتسماً ، بدون أن يكون هناك سبب لذلك الفرح ، وأحياناً أخرى تراه كأنه مضرب عن الكلام وأحياناً عكس ذلك تماماً يتكلم ولا يحب السكوت ولا يعطي فرصة للغير للرد عليه ، وتبدو تصرفاته أغلب الأحيان شاذة من وجهة نظر الآخرين والعيب ليس بتلك التصرفات إنما بجهل الآخرين لتلك التصرفات لأنه يرى أحياناً ما لا يراه الآخرين فتنقلب تصرفات ذلك الروحاني وفقاً لما يرى أو يتراءى له فقد تراه مبتسماً في مأتم وحزيناً في زفاف ، أو مكتئب في حفلة من الحفلات ، وكثير العزلة والأنطواء وفي صراع دائم مع نفسه والكون يتفكر بحماس وأنتباه كالفلاسفة الى درجة الهوس ، ولديه خوف دائم من الله وعقابه ، ومن صفات الروحاني أنه عندما يخطىء يعاقب نفسه بتصرفات تجلب له الضرر سواء كان من الناحية المادية أو المعنوية أو الأجتماعية ، والروحاني الصحيح لا يتظاهر بالعلم ولا يكذب على الآخرين وتراه في قمة التواضع مهما بلغ من درجة ، وفي أغلب الأحيان من الصعب فهم تصرفاته فهو غامض وهم أنواع ومنهم من يكون قريب إلى الله لأسباب مجهولة لا يعلمها إلاّ الله وحده ويرى في منامه الرؤى الصالحة وهي بشارات بالولاية وتكفير الذنوب وغفران ما تقدم منها وما تأخر لعلوا شفافية هذا الإنسان وطيبته الغير مفهومة لدى غالبية البشر وترى صبره على الآلام تعجزعنها الجبال فيآجره الله على صبره كما قال تعالى ( ويوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) قرآن كريم أي عناية السماء تتدخل في النهاية ولذلك علينا أن لا نحتقر أي إنسان في هذا العالم بسبب خلقته أو في مظهره أو في لونه أو في جنسه ونحن لا نعرف عنه سوى ثيابه الرثة وشكله الخارجي ولذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ربّ أشعث أغبر مدفوع بالأبواب لو أقسم على الله لأبره ) حديث شريف .

الموضوع الأصلى من هنا:http://www.3nqa2.me/vb/showthread.php?t=1917

الشخصية الروحانية


hgaowdm hgv,phkdm



 
 توقيع : صالح الفطناسي

أردنا العلم لغير الله
فابى العلم ان يكون الا لله
ابو حامد الغزالي


رد مع اقتباس